صحافية سورية تتصفّح موقع تويتر في مقهى في دمشق في الأول من آذار/مارس 2021 (أ ف ب / لؤي بشارة)

لا صحّة للأخبار المتداولة عن حجب موقع يوتيوب في سوريا لتخفيف الضغط عن شبكة الإنترنت

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

ظهر على مواقع التواصل الاجتماعي ولا سيّما في سوريا منشور يدّعي حظر موقع يوتيوب ومواقع أخرى في سوريا بهدف تخفيف الضغط عن شبكة الإنترنت السورية. لكن هذا الخبر غير صحيح، فموقع يوتيوب لم يتوقّف عن العمل في سوريا، وقد نفت السلطات صحّة هذه المنشورات.

جاء في المنشور "بسبب استهلاك الإنترنت الكبير، سوريا تحظر أغلب مواقع الإنترنت لتوفير إنترنت وجودة أسرع ضمن الشبكة السوريّة".

وظهر هذا الخبر على موقعي فيسبوك وتويتر حيث تفاعل معه آلاف المستخدمين.  

لكن السلطات السورية نفت أن تكون اتّخذت مثل هذا الإجراء لتحسين سرعة الإنترنت.

وقالت وزارة الاتصالات في بيان على صفحتها على موقع فيسبوك "لا صحّة لما يُشاع عن حجب موقع أو تطبيق يوتيوب في سوريا، وجميع ما يتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي بهذا الخصوص غير صحيح".

ظهر هذا الخبر بعدما سّجل بطء متقطّع في عمل موقع يوتيوب في سوريا في الأيام الماضية.

لكن الموقع لم يتوقّف عن العمل، بحسب صحافيي مكتب وكالة فرانس برس في دمشق.