هذا الفيديو لترامب مع قسّ أميركي ملتقط عام 2017 ولا علاقة له بكورونا المستجدّ

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

يتداول مستخدمون لوسائل التواصل الاجتماعي فيديو يدعي ناشروه أنه يظهر الرئيس الأميركي دونالد ترامب محاطًا بدجالين استدعاهم لحمايته من فيروس كورونا المستجدّ. إلا أن الادعاء خطأ فالفيديو منتشر منذ أيلول/ سبتمبر 2017 وهو يظهر ترامب في البيت الأبيض برفقة رجال دين خلال دعوته لرفع الصلاة عن ضحايا الإعصار هارفي.

يظهر في الفيديو الرئيس الأميركي دونالد ترامب محاطاً بمجموعة من الرجال يضعون أيديهم على كتفيه والرجل الواقف على أقصى يسار الشاشة وكأنه ينطق بتعويذة معروفة  باللهجة المغربية. 

وعلّق  مشاركو المقطع عليه فكتب البعض "ترامب يستعين بدجالين مغاربة وأفارقة يرقوه لأنه خائف من المرض ... سبحان المعز المذل" في حين قال البعض الآخر "ترامب أحضردجالين ورئيسهم مغربي لحمايته من كورونا ..شاهدوا الرعب الذي ملأ قلبه".

بدأ انتشار هذا الفيديو في أواخر آذار/مارس 2020 وقد حصد منذ ذلك الحين مئات المشاركات عبر صفحات موقع فيسبوك.

صورة ملتقطة من الشاشة في 16 نيسان/أبريل 2020 عن موقع فيسبوك

دعوة للصلاة

لكن هذا الفيديو لا علاقة له بفيروس كورونا الذي حصد حتى تاريخ إعداد هذا التقرير حياة أكثر من 26 ألف شخص في الولايات المتحدة.

فلقد جرى التفتيش عن الفيديو عبر محركات البحث على الإنترنت وتبين أنه مقتطع من فيديو مدته أطول منشور في الأول من أيلول/ سبتمبر 2017 على موقع يوتيوب عبر قناة شبكة "إيه دبليو تي إن" التي تبث برامج تلفزيونية مرتبطة بالكاثوليكية.

ويظهر مقطع الفيديو المستخدم في سياق مضلل عند الدقيقة 1:07.

وأرفق الفيديو الذي يحمل عنوان "ترامب يعلن نهارًا للصلاة 2017-09-01" بالتعليق "القادة الدينيون ينضمون إلى الرئيس الذي يدلي بتصريحات في المكتب البيضاوي ويوقع مرسومًا ينص على أن يكون الأحد نهارًا ترفع فيه الصلاة لأجل ضحايا الإعصار هارفي…".

وعند الدقيقة الواحدة والثانية 15 يظهر شريط على الشاشة كتب عليه "روبرت جيفريس/ قس إنجيلي".

وروبرت جيفريس هو كاهن كنيسة "فيرست بابتيست دالاس" في تكساس وعضو في المجلس الاستشاري الإنجيلي لدى الرئاسة الأميركية.

وذكر جيفريس في تغريدة عبر حسابه على موقع تويتر في الثاني من أيلول/سبتمبر يوم الصلاة الوطني مرفقًا إياها بصورة من المكتب البيضاوي.

كما تناول موضوع رفع الصلاة الموقع الإلكتروني الأميركي "ذي هيل" وصحيفة "واشنطن بوست".

كوفيد-19