هذه الصورة قديمة ولا علاقة لها بحادثة القطار الأخيرة في مصر

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

بعد يوم على حادثة القطار في محافظة القليوبية في مصر، تناقلت صفحات مواقع التواصل الاجتماعي صورة قيل إنها للقطار الخارج عن سكّته. إلا أن الصورة قديمة ولا علاقة لها بحادثة الثامن عشر من نيسان/أبريل.

تظهر في الصورة عربات قطار مقلوبة، وقد تجمع حولها الناس. وكتب في التعليق المرافق: "انقلاب قطار القاهرة المتّجه إلى المنصورة عند نفق سندنهور طوخ، كل يوم نشهد حادثة قطار…".

و أرفقت بعض المنشورات هذه الصورة بأخرى يظهر فيها عدد كبير من الأشخاص الواقفين حول عربات قطار.

صورة ملتقطة من الشاشة في 19 نيسان/أبريل 2021 عن موقع فيسبوك

حادثة القليوبية

في 18 نيسان/أبريل 2020 قتل ما لا يقل عن 11 شخصاً وأصيب نحو مئة بجروح عند خروج أربع عربات قطار عن  السكّة في بلدة طوخ في محافظة القليوبية، في طريقه من القاهرة إلى المنصورة.

يأتي ذلك بعد ثلاثة أسابيع على حادث مروّع آخر. ففي 26 آذار/مارس قتل 20 شخصاً وجرح نحو 200 في حادث اصطدام بين قطارين  في محافظة سوهاج بالصعيد على بعد 460 كيلومتراً جنوب القاهرة.

وتشهد مصر بصورة متكررة حوادث قطارات ومرور مأسوية بسبب فوضى تعمّ الطرقات، أو العربات القديمة وحال الطرقات والسكك الحديد التي لا تخضع لصيانة جيدة ولمراقبة كافية.

فهل الصورة التقطت في حادثة محافظة القليوبية الأخيرة؟

هذه الصورة لا علاقة لها بالحادثة الأخيرة.

صورة ملتقطة من الشاشة في 19 نيسان/أبريل 2021 عن موقع وكالة رويترز

وهي في الحقيقة لحادثة انحراف قطار  في مدينة البدرشين في محافظة الجيزة قبل نحو ثلاث سنوات، في  تموز/يوليو 2018.

وقد نشرت الصورة الأصلية عبر موقع وكالة رويترز.