أحداث العام 2020 بغرابتها لم تتفوّق على خيال صنّاع الأخبار المضلّلة على مواقع التواصل

تاريخ التحديث 29/12/2020 الساعة 16:56

عاش العالم في العام 2020 جائحة لم يسبق لها مثيل في التاريخ الحديث قلبت الحياة فيه رأساً على عقب، لكنها وعلى فداحة آثارها الصحيّة والاقتصاديّة والاجتماعية لم تحجب كثافة الأحداث الكبيرة في العالم، وخصوصاً في المنطقة العربية وما حولها، حيث توالت النزاعات والاضطرابات والكوارث والتحوّلات السياسية الكبرى.