هذه الصورة لاحتفال جزائريين بفوز منتخبهم غير منتبهين لمشرّد على الطريق تعود للعام 2019 

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2022

انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لمشرّد إلى جانب مجموعة شبّان يحملون أعلام الجزائر على أنّها ملتقطة خلال احتفالات الجزائريين بفوز منتخب بلادهم ببطولة كأس العرب لكرة القدم. إلا أنّ الصورة في الحقيقة ملتقطة خلال احتفالات بفوز الجزائر بكأس إفريقيا سنة 2019.

تظهر في الصورة مجموعة من الشبّان يضعون أعلام الجزائر على أكتافهم وسط الشارع ويظهر على الرصيف المجاور شخصٌ مشرّد يفترش الأرض. 

 

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 20 كانون الأول/ديسمبر 2021 عن موقع فيسبوك
 

وجاء في التعليق المرافق "الرقص على آلام و أوجاع البؤساء…الصورة من الجزائر بمناسبة احتفال الجمهور بتتويج المنتخب".

احتفالات بإحراز كأس العرب

وقد احتفل الجزائريون في شوارع العاصمة ليل 18 كانون الأول/ديسمبر 2021 بإحراز منتخب بلادهم، المشارك بتشكيلة رديفة، لقب كأس العرب لكرة القدم للمرة الأولى في تاريخه، بفوزه على تونس 2- صفر على استاد البيت المونديالي في منطقة الخور على أطراف العاصمة القطرية الدوحة.

ملابس صيفيّة

إلا أن ارتداء الشبّان ملابس صيفيّة يثير الشكّ في أن تكون الصورة حديثة العهد، في ظلّ انخفاض درجات الحرارة في الجزائر.

وتظهر مشاهد الاحتفالات في اليومين الماضيين جزائريين يرتدون ملابس شتويّة. 

فما حقيقة الصورة؟

أظهر التفتيش عن الصورة أنّها منشورة في صفحات جزائريّة عدّة عام 2019، ما يعني أن لا علاقة لها بالاحتفالات الأخيرة.

وأشار ناشرو الصورة عام 2019 أنّ مصدرها مصوّر يدعى جوني عبد السلام، ويمكن ملاحظة علامة مائيّة أسفل الصورة بالاسم نفسه.

وقد أرشد البحث في صفحته على موقع فيسبوك التي تحمل اسم One Click إلى النسخة الأصليّة من الصورة منشورة في 20 من تمّوز/يوليو 2019.

ونفى المصوّر في أحد التعليقات أن تكون صورته مركّبة موضحاً أنّه تعمّد تعديل لون القسم الذي يظهر فيه المشرّد إلى الأسود والأبيض "لتتضّح الرسالة أكثر".

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 20 كانون الأول/ديسمبر عن صفحة المصوّر في موقع فيسبوك

وشهدت الجزائر آنذاك احفالات بفوز منتخب كرة القدم بكأس الأمم الإفريقيّة على السنغال1-صفر بتاريخ 19 تمّوز/يوليو 2019.