هاتان الصورتان قديمتان ولا علاقة لهما باحتجاجات الطلاب الأخيرة في مصر

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صورتان ادعى ناشروهما أنهما لاحتجاجات طلاب الثانوية العامّة في مصر اعتراضاً على النتيجة. صحيح أن الطلاب نظموا وقفة احتجاجاً على نتائج الامتحانات ورسوب عدد كبير منهم، إلا أن الصورتين قديمتان ولا علاقة لهما بذلك.

يظهر في الصورتين مجموعة من الطلاب أمام بوابة كبيرة. وجاء في التعليق المرافق "الآن من أمام وزارة التربية والتعليم… بثّ مباشر".

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 24 آب/أغسطس من موقع فيسبوك
صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 24 آب/أغسطس من موقع فيسبوك

 

 

بدأ التداول بالصورتين غداة تنظيم طلاب الثانوية العامة في مصر وقفة أمام وزارة التربية والتعليم، احتجاجاً على النتيجة ورسوب عدد كبير منهم، بحسب وسائل إعلام محليّة.

وحصد المنشوران مئات المشاركات على موقع فيسبوك (1,2).

الصورتان قديمتان

إلا أن الصورتين لا علاقة لهما باحتجاجات الطلاب الأخيرة في مصر.

إذ أرشد التفتيش عبر محركات البحث إلى الصورة الأولى منشورة منذ سنوات على مواقع محليّة لتظاهرة نفذها طلاب في وسط القاهرة في العام 2016 احتجاجاً على تأجيل امتحانات الثانوية العامة. 

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 24 آب/أغسطس من موقع إخباري

 

أما الصورة الثانية، فتعود للعام 2015 لوقفة نفّذها الطلاب أمام وزارة التربية والتعليم احتجاجاً على قرار تخصيص عشر درجات للسلوك والغياب. 

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 24 آب/أغسطس من موقع إخباري