الفتاة الباكية في هذه الصورة ليست نفسها الفتاة المتفوّقة في امتحانات الثانويّة العامّة في مصر

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021
 

تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي صورة ادّعى ناشروها أنّها تظهر طالبة مصريّة ظهرت وهي تبكي خلال امتحانات الثانويّة العامّة مدّعية أنّها أخفقت، ليتبيّن بعد صدور النتائج أنّها تفوّقت. إلا أنّ الادعاء غير صحيح، فالصورة الأولى تظهر طالبة مختلفة عن تلك الظاهرة في الصورة الثانية وهي الطالبة سارة علاء التي حصدت المرتبة الثالثة على مستوى البلاد.

يتضمّن المنشور صورتان الأولى لفتاة تبكي والثانية لفتاة مبتسمة. 

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 19 آب/أغسطس 2021 عن موقع فيسبوك

وقد جاء في التعليق المرافق أنّ الفتاة الظاهرة في الصورتين هي الطالبة المصريّة سارة علاء التي حلّت ثالثة في ترتيب طلاّب الثانويّة العامّة، وقد ظهرت وهي تبكي مدّعية أنّها أخفقت خلال الامتحانات كي لا "يصيبها الحسد".

ليست الفتاة نفسها

لكنّ التفتيش عن الصورتين أظهر أنّهما لطالبتين مختلفتين.

فالصورة الثانية تعود للطالبة المصريّة المتفوّقة سارة علاء من ثانوية الزهور في محافظة الاسماعيليّة، وقد أكّدت خلال مقابلات عدّة في وسائل إعلامٍ محليّة، أنّها لم تبك خلال الامتحانات وأنّ صورة الفتاة الباكية تعود لطالبة أخرى.

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 19 آب/أغسطس 2021 عن موقع فيسبوك

وبالبحث عن الصورة الثانية تبيّن أنّها لطالبة من إحدى مدارس القاهرة، ويمكن العثور على فيديو يظهرها وهي تبكي أمام "مدرسة عابدين الثانوية".