هذه الصورة مركّبة ولا تظهر عنصراً من طالبان ألقي القبض عليه في مصر

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

يتداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي صورة يدّعي ناشروها أنها لأحد عناصر طالبان بعد إلقاء القبض عليه في مصر. إلا أن الادعاء خطأ، فالصورة قديمة ومركّبة وتعود للاعب كرة قدم مصريّ.

يبدو في الصورة رجل ملتح يحمل سلاحاً داخل غرفة. وعلّق ناشرو الصورة بالقول "القبض على الإرهابي حازم الإمامي أحد أفراد تنظيم طالبان في أحد أحياء إمبابة، الآن...تحيا مصر".

( Joyce Hanna)

بدأ تداول هذه الصورة في 16 آب/ أغسطس 2021، غداة دخول  طالبان العاصمة الأفغانية كابول وسيطرتها على القصر الرئاسي من دون مقاومة، بعد أن فرّ الرئيس أشرف غني من البلاد.

وباتت حركة طالبان تسيطر على أفغانستان بعد هجوم واسع النطاق شنته في أيار/مايو مستغلة انسحاب القوات الأميركية وقوات حلف شمال الأطلسي.

تسبب سقوط كابول في خلق موجة ذعر في العاصمة، حيث احتشد آلاف الأشخاص في مطار كابول لمحاولة الهرب، فيما يواصل الغربيون إجلاء رعاياهم.

صورة لاعب كرة قدم مصري مركّبة

لكنّ هذه الصورة مركّبة.

وهي تعود في الحقيقة  للاعب كرة القدم المصري في نادي الزمالك حازم إمام. وقد عمد المروّجون للمنشورإلى تعديل الصورة بإضافة لحية طويلة وتغيير الاسم من حازم إمام إلى حازم الإمامي.

ويبدو أن المنشور ظهر بادئ الأمرفي سياق ساخر ولكن كثيرين صدّقوه وتداولوه على أنه حقيقيّ.

وصورة إمام الأصليّة قديمة ويعود أول ظهور لها على مواقع إلكترونيّة وصفحات مواقع التواصل إلى العام 2013.

وفي العام 2015، قال والد اللاعب المصري، بعد تداول صورة ابنه بالبندقيّة  "إن الصورة أُلتقطت في العام 2011، خلال أحداث ثورة يناير... وإنه كان يقوم برفقة ابنه بحماية منزلهما مع أفراد الحي نتيجة عدم الاستقرار الأمني في تلك الفترة".