مزارعون ينقذون حيواناتهم من ألسنة اللهب في 2 آب/أغسطس 2021 في موغلا بتركيا ( ا ف ب / ياسين اغول)

هذه الصورة لتهريب مواشٍ من الحرائق ملتقطة في تركيا لا في الجزائر

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

في سياق الأخبار المضلّلة التي ترافق الحرائق الكارثية في الجزائر، انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صورة رجل يحاول إنقاذ مواشٍ من حريق قيل إنه في ولاية تيزي وزو الجزائرية. إلا أن الادعاء غير صحيح، فقد التقط مصوّرو فرانس برس هذه الصورة خلال الحرائق المندلعة في تركيا.

يظهر في الصورة رجلٌ يحاول إبعاد المواشي عن ألسنة النار. وجاء في التعليق المرافق "على إثر الحرائق التي تشهدها الجزائر… لقطة مؤثرة من عين المكان".

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 12 آب/أغسطس من موقع فيسبوك

حصد المنشور مئات المشاركات على مواقع التواصل من فيسبوك وإنستغرام تزامناً مع الحرائق المستمرة في الجزائر منذ الاثنين والتي أدت إلى مقتل أكثر من 69 شخصاً بينهم 28 عسكرياً كانوا يساعدون في إطفاء النيران، وتقول السلطات إن هذه الحرائق "مفتعلة".

الصورة من تركيا

إلا أن هذه الصورة لا علاقة لها بحرائق الجزائر.

فقد وزعتها وكالة فرانس برس في الثاني من آب/أغسطس، وتُظهر  إنقاذ مواشٍ من حرائق ضخمة اجتاحت غابات في منطقة مرماريس تركيا.

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 12 آب/أغسطس من موقع وكالة فرانس برس

 

حرائق غابات تركيا الضخمة

اندلعت حرائق ضخمة في تركيا بين أواخر تموز/يوليو وأوائل آب/أغسطس أودت بحياة ثمانية أشخاص.

واشتعلت الحرائق في المناطق الساحلية الجنوبية التركية حيث أتت على المساحات الخضراء وحوّلت قرى إلى رماد.