صورة السيّدة المفجوعة إثر الحرائق التقطت في اليونان لا في الجزائر

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي صورة لسيّدة مفجوعة تقف وسط منطقة تحيط بها نيرانٌ مستعرة على أنّها ملتقطة في الجزائر حيث اجتاحت الحرائق مناطق شاسعة مودية بحياة العشرات. إلاّ أنّ الادعاء غير صحيح، فالصورة ملتقطة من أيام في جزيرة إيفيا اليونانيّة حيث تتواصل جهود مكافحة الحرائق أيضاً.

تظهر في الصورة سيّدة بملابس سوداء مفجوعة لهول الحرائق الضخمة خلفها، وقد جاء في النصّ المرافق "لطفك يا رب بأهل الجزائر".

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 12 آب/أغسطس عن موقع فيسبوك

تتنشر الصورة على مواقع التواصل الاجتماعي ينما تواصل فرق الحماية المدنية الجزائرية مدعومة بقوات الجيش ومتطوعين، العمل على إخماد الحرائق المندلعة في الجزائر .

واندلعت الحرائق الاثنين في منطقة القبائل في شمال شرق الجزائر، وتوسعت واجتاحت مناطق عدة، وتسببت بمقتل 69 شخصا بينهم 28 عسكرياً كانوا يساعدون في إخماد النيران. ولا يزال بعض هذه الحرائق مستمراً.

 

صورة من اليونان

إلا أنّ الصورة المتداولة ليست ملتقطة في الجزائر بل في اليونان التي تشهد هي أيضاً حرائق هائلة.

وقد نشرت الصورة في مواقع إخباريّة عدّة وجاء في التعليقات المرافقة لها أنّها تظهر ردّ فعل سيّدة عند اقتراب النيران من منزلها في جزيرة إيفيا اليونانيّة. وقد وزّعت وكالة غيتي إيمدجز الصورة بتاريخ  الثامن من آب/أغسطس 2021.

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 12 آب/أغسطس 2021 عن موقع ذا غارديان

وتستمرّ جهود مكافحة الحرائق المندلعة منذ 29 تموز/يوليو في اليونان حيث قتل ثلاثة أشخاص ودمّرت عشرات آلاف الهكتارات وأخلي آلاف السكّان.