هذه الصورة ملتقطة في الولايات المتحدة قبل سنوات وليست لحيوانات أنقذت خلال حرائق تركيا الأخيرة

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

 مع استمرار موجة الحرائق في تركيا، انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صورة على أنّها تظهر حيوانات أنقذت من ألسنة النيران هناك. إلا أنّ الادعاء غير صحيح، والصورة تظهر حيوانات خضعت لعمليات جراحية في الولايات المتحدة قبل سنوات.

يظهر في الصورة كلب وقطّة تعرّضا لإصابة في قوائمهما وقد خضعا للعلاج. 

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 3 آب/أغسطس 2021 عن موقع فيسبوك

وجاء في التعليق المرافق "صورة لحيوانات تم انقاذها من حرائق الغابات في تركيا".

حرائق غير مسبوقة في تركيا

تنتشر هذه الصور مع استمرار موجة الحرائق في تركيا والتي تعدّ الأكثر فتكاً منذ عقود. وقد قضت ألسنة النار على مساحات واسعة من الغابات والأراضي الزراعية الغنية الممتدة على سواحل البحر الأبيض المتوسط وبحر إيجه.

إنقاذ كلبٍ من أحد شواطئ مرماريس التركيّة في الثاني من آب/أغسطس 2021 ( AFP / STR)

وشاهد فريق وكالة فرانس برس في مدينة مرماريس الساحلية مزارعين انهمكوا في إنقاذ المواشي والحيوانات من حظائر محترقة وعملوا على دفعها باتجاه الشاطئ الآمن نسبياً.

صورة قديمة من الولايات المتحدة

لكنّ الصورة المتداولة لا علاقة لها بما يحصل في تركيا.

فقد أرشد البحث إلى الصورة نفسها منشورة عام 2019 على موقع Imgur.

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 3 آب/أغسطس 2021 عن موقع Imgur

 

وجاء في التعليق المرافق أنّ الكلب في الصورة يدعى أبولو وقد خضع لعمليّة جراحيّة في مركزٍ تابع لجمعيّة SPCA المعنيّة بإنقاذ الحيوانات في الولايات المتّحدة الأميركيّة، والتقطت الصورة بعد تغيير ضماداته. 

وقد أرشد التعمّق بالبحث إلى فيديو نشر عام 2018 يظهر مراحل علاج "أبولو".