هذه الصورة ليست لمحافظٍ عيّنه الرئيس الإسلامي السابق محمّد مرسي سنة 2013

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

انتشرت على صفحات في مواقع التواصل الاجتماعي صورة على أنها تظهر العضو في "الجماعة الإسلاميّة" المصريّة عادل الخياط الذي أثار تعيينه محافظاً للأقصر عام 2013 احتجاجات في مصر. إلاّ أنّ الصورة لا تمتّ بصلة إلى الخيّاط بل تعود لمتّهم بمحاولة اغتيال الرئيس المصري السابق حسني مبارك. 

يظهر في الصورة رجلٌ ملتحٍ يجلس بزيّ رماديّ.

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 23 تمّوز/يوليو 2021 عن موقع فيسبوك

وجاء في التعليق المرافق "هذا هو عادل أسعد الخياط الذي عيّنه مرسي محافظاً للأقصر في حزيران/يونيو 2013. كان أميراً للجماعة الإسلامية في التسعينيات التي قتلت السياح في معبد حتشبسوت... الحمدالله على نعمة السيسي".

من هو عادل الخياط؟

في العام 2013، عيّن الرئيس المصري السابق محمد مرسي عدداً من الشخصيات الإسلامية في مناصب محافظين ما شكّل عامل توتّر في البلاد آنذاك. 

وأثار تعيين عادل الخيّاط محافظاً للأقصر غضباً في الأوساط الرسميّة والقطاع السياحيّ في البلاد، بسبب انتمائه إلى حزب "البناء والتنمية"، الجناح السياسي لحركة "الجماعة الإسلامية" الضالعة في هجوم استهدف موقعاً سياحياً فرعونياً في الأقصر سنة 1997 وأسفر عن سقوط 68 قتيلاً بينهم 58 سائحاً.

إثر الاحتجاجات قدّم الخيّاط استقالته.

ليست صورة الخيّاط 

إلا أن الصورة المتداولة مختلفة عن صور الخيّاط المنشورة في المواقع الإخباريّة المصريّة، ويمكن مشاهدته أيضاً في هذا الفيديو

فلمن تعود الصورة؟ 

أرشد البحث إلى أنّ الصورة منشورة في السنوات الماضية في مواقع إخباريّة عدّة (2,1) تشير إلى أنّها تعود لحسين شميط المتّهم بتدبير محاولة اغتيال الرئيس المصريّ السابق حسني مبارك في أديس أبابا سنة 1995.

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 23 تمّوز/يوليو 2021 عن موقع"اليوم السابع"