هذه الصورة هي عملٌ فنيّ وليست لغزالٍ حقيقيّ في فنلندا

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

يتداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي صورة يدّعي ناشروها أنّها لغزالٍ في فنلندا طليت قرونه بمادّة مشعّة. صحيح أنّ هذه الفكرة تعتمد في فنلندا لتجنيب الغزلان التعرّض للصدم، إلا أنّ صورة المنشور هذه مجرّد عملٍ فنيّ.

يظهر في الصورة غزالٌ قرونه مضيئة وسط شارعٍ مظلم. وجاء في التعليق المرافق "صورة يقال إنها من فنلندا، حيث قامو بطلاء قرون الغزال بمادة مشعة لتقليل حوادث السيارات وصدم الغزلان".

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 16 تموز/يوليو 2021 عن موقع فيسبوك

حظي المنشور بمئات المشاركات في مواقع التواصل الاجتماعي.

فهل هذه التقنية معتمدة في فنلندا؟

بحسب وسائل إعلام محليّة يعمد بعض الرعاة الفنلنديين لوضع طلاءٍ مضيءٍ على الغزلان، خصوصاً على قرونها، بعد تعرّض عدد منها للصدم. وذلك بهدف تنبيه السائقين إلى وجودها عند مرورهم في مناطق معتمة.

وأرفقت المقالات بصورة تظهر شكل الغزلان بعض وضع الطلاء عليها، لكنّ اللون مختلف عن الصورة المرفقة بالمنشور. 

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 16 تموز/يوليو 2021 عن موقع YLE الفنلندي

فما حقيقتها؟

أرشد البحث أنّ الصورة المتداولة ليست حقيقيّة ولا علاقة لها بهذه التجارب.

فهي عملٌ فنيّ ثلاثيّ الأبعاد نفّذه المصمّم الألبانيّ Vasjen Katro ونشره في شهر شباط/فبراير من سنة 2020 على حسابه في موقع إنستغرام. 

 
 
 
 
 
View this post on Instagram
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Vasjen Katro (@vasjenkatro)

وجاء في النصّ المرافق أنّ الصورة ليست حقيقيّة ومجرّد تصميم فنّي مستوحى من فكرة الطلاء المضيء على قرون الغزلان في فنلندا.