هذا الفيديو يظهر إضاءة شعلة الألعاب الآسيوية عام 2006 ولا علاقة له بافتتاح مونديال 2022

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2023

تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي فيديو زعم ناشروه أنّه يظهر "إضاءة شعلة مونديال قطر" خلال افتتاح منافسات كأس العالم لكرة القدم في الدوحة. إلا أنّ حفل الافتتاح الضخم الذي أقيم في استاد "البيت" لم يتضمّن إضاءة شعلة، وهي عادة خاصّة بالألعاب الأولمبيّة. أمّا الفيديو المتداول فيعود لافتتاح دورة الألعاب الآسيوية عام 2006 على استاد خليفة الدولي.

يظهر في الفيديو فارسٌ بلباسٍ تقليديّ يحمل شعلة ويمتطي جواداً يصعد به سلالم طويلة نحو قمّة، خلال ما يبدو أنّها فعاليّة داخل ملعبٍ رياضيّ.

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 27 تشرين الثاني/نوفمبر 2022 عن موقع فيسبوك

وجاء في التعليق المرافق "أجمل لقطة في المونديال لحظة إضاءة شعلة مونديال قطر من قبل الفارس". وحظي الفيديو بملايين المشاهدات من صفحات عدّة على مواقع التواصل وبتعليقات تشيد بإظهار الثقافة العربيّة.

شعلة المونديال؟

وفي 20 تشرين الثاني/نوفمبر 2022، وعلى استاد البيت في مدينة الخور الشمالية الذي يبعد نحو خمسين كيلومتراً شمال العاصمة الدوحة والمستوحى من الخيمة التقليدية التي سكنها أهل البادية، افتتحت قطر البطولة المقامة مرّة كل أربع سنوات بحضور ستين ألف متفرّج.

واستغرق حفل الافتتاح 30 دقيقة وشمل برنامجاً مكوناً من سبع فقرات أحياها فنانون عالميون ومزجت بين التقاليد القطرية والثقافة العالمية، بينما تم الاحتفال بالمنتخبات الـ32 المشاركة وبالدول المستضيفة السابقة لكأس العالم وبمتطوعي البطولة.

ولم يشهد الافتتاح إضاءة شعلة، كما ادّعت المنشورات المضلّلة، وهذا التقليد خاصّ بالألعاب الأولمبية لا ببطولة كأس العالم لكرة القدم.

افتتاح الألعاب الآسيوية عام 2006

إثر ذلك أرشد البحث باستخدام كلمات مثل "افتتاح شعلة فارس"، إلى مقاطع عدّة توثّق افتتاح دورة الألعاب الآسيوية في قطر "آسياد الدوحة 2006".

وقد استضافت قطر في كانون الأول/ديسمبر 2006 دورة الألعاب الآسيوية الخامسة عشرة وافتتحت البطولة على استاد خليفة الدولي باحتفالٍ ضخم دام أكثر من ثلاث ساعات.

وقد أضاء الشعلة في المعلب ممتطياً حصانه محمد بن حمد آل ثاني، نجل أمير قطر آنذاك حمد بن خليفة.