هذا الفيديو قديم ولا يظهر عاصفة رمليّة ضربت محافظة الأنبار العراقيّة حديثاً

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2022

تزامناً مع عاصفة رمليّة ضربت محافظة الأنبار العراقيّة في الأيّام الماضية، تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي فيديو يدّعي ناشروه أنّه يظهر قوّة هذه العاصفة. إلا أنّ الفيديو ليس حديث العهد، بل سبق نشره خلال السنوات الماضية.

تظهر في الفيديو سماء ملبّدة بالغبار وتبدو آليات ضخمة لنقل السيارات.

 

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 22 شباط/فبراير 2022 عن موقع فيسبوك

ويسمع في التعليق الصوتيّ المرافق صوت شخصٍ يقول إنّ المشاهد ملتقطة خلال النهار، ولكثرة الغبار تبدو الأجواء مظلمة، على معبر طريبيل الحدوديّ العراقيّ في محافظة الأنبار.

بدأ انتشار هذا الفيديو في 20 شباط/فبراير 2022، تزامناً مع عاصفة ترابيّة ضربت محافظة الأنبار، حسبما ذكرت وسائل إعلام محليّة. 

إلا أنّ الفيديو المتداول لم ينشر في أيّ وسيلة إعلاميّة عراقيّة، ما يثير الشكّ في صحّته. 

إثر ذلك، أرشد البحث باستخدام كلمات مفتاح مثل "عاصفة ترابية طريبيل"، إلى مجموعة فيديوهات لعواصف رمليّة طالت هذا المنفذ الحدودي خلال السنوات الماضية.

 ومن بين هذه المقاطع الفيديو المتداول نفسه منشوراً على مواقع التواصل الاجتماعي في التاسع من تشرين الثاني/نوفمبر 2018، ما يؤكّد أنّه لم يلتقط خلال العاصفة الأخيرة.