خطأ، هذه الصورة لرئيس الوزراء الكندي وعائلته ملتقطة في مسجد في الهند عام 2018

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

يتداول مستخدمون لوسائل التواصل الاجتماعي صورةً لرئيس الوزراء الكندي وعائلته تظهر فيها زوجته وابنته وهما تلفّان وشاحًا على رأسيهما ويدّعي ناشروها أنّهما ترتديان الحجاب في شهر رمضان احترامًا للمسلمين في البلاد. لكن الادعاء عار من الصحة فهذه الصورة ملتقطة عام 2018 خلال زيارة لرئيس الوزراء الكندي وعائلته إلى مسجد في الهند.

يظهر في الصورة رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو برفقة زوجته وابنته وولديه، وقد لفّت الزوجة والابنة وشاحًا على الرأس. وكتب في التعليق المرافق للصورة " زوجة رئيس وزراء كندا وابنته ترتديان الحجاب في رمضان، احتراما لمسلمي بلدهم".

بدأ تداول هذه الصورة في الثالث من أيار/مايو 2020 أي بعد انقضاء نحو أسبوع على بدء شهر رمضان، وقد انتشرت على نطاق واسع بحيث حصدت آلاف المشاركات عبر موقع فيسبوك (1، 2، 3…).

صورة ملتقطة من الشاشة في 6 أيار/مايو 2020 عن موقع فيسبوك

زيارة إلى الهند

لكنّ هذه الصورة قديمة ولا علاقة لها بشهر رمضان.

فبمجرّد التفتيش عنها عبر محركات البحث على الإنترنت يتبيّن أنها تعود لوكالة الأنباء الهندية "بريس تراست أوف إنديا"  ونُشرت في 22 شباط/ فبراير 2018 على مواقع إخبارية عدّة (1، 2، 3…) مرفقة بالتعليق "رئيس الوزراء الكندي يتوقف لالتقاط صورة مع عائلته أمام المسجد الجامع". وقام ترودو وقتذاك بزيارة إلى الهند برفقة عائلته بدأت في 17 شباط/فبراير واستمرت سبعة أيام وتفقّد خلالها معالم عدّة.

صورة ملتقطة من الشاشة في 6 أيار/مايو 2020 عن موقع timesnownews

وجرت تلك الزيارة بين الأول والثامن من شهر جُمادى الآخرة من العام 1439 بحسب التقويم الهجري، أي قبل أكثر من شهرين على حلول شهر رمضان لذلك العام. 

وعليه، فإن غطاء الرأس لا علاقة له لا من قريب ولا من بعيد باحترام شهر الصوم عند المسلمين، بل هو احترام لدخول المسجد في الهند.