هذه الصورة مركّبة ولا تظهر بيليه جاثيًا قرب مقبرة مارادونا

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

يتداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي صورة يدّعي ناشروها أنها تظهر زيارة أسطورة كرة القدم البرازيلي بيليه لقبر النجم الأرجنتيني دييغو مارادونا الذي توفي في الخامس والعشرين من تشرين الثاني/نوفمبر 2020. إلا أن صورة المنشور مركّبة. 

يظهر في الصورة أسطورة كرة القدم الأرجنتي بيليه وقد بدت علامات التأثر على وجهه وهو جاثٍ أمام قبر كتب عليه اسم دييغو مارادونا بالأحرف اللاتينية مع تاريخ الولادة والوفاة. وكتب مستخدمون في التعليق المرافق "مشهد مؤلم من وداع الأسطورة البرازيلية بيليه لأسطورة الأرجنتين دييغو مارادونا".

صورة ملتقطة من الشاشة في 27 تشرين الثاني/نوفمبر 2020 عن موقع فيسبوك

بدأ انتشار هذه الصورة في 26 تشرين الثاني/نوفمبر 2020 أي بعد يوم واحد على وفاة الأسطورة الأرجنتيني دييغو أرماندو مارادونا عن 60 عامًا إثر انتكاسة صحية. 

وودّعت الأرجنتين الحزينة فتاها الذهبي وأقيمت مراسم الدفن بحضور عائلته وأصدقائه المقربين، في مقبرة بيلا فيستا المحاطة بالأشجار خارج العاصمة بوينوس أيرس.

بيليه يحزن لخسارة "صديق عظيم"

وعلّق نجوم كرة قدم ومدربون ورياضيون حاليون على رحيل مارادونا كان أبرزهم نجم كرة القدم البرازيلي بيليه بطل العالم ثلاث مرات فقال "يا له من خبر حزين. خسرت صديقًا عظيماً والعالم خسر أسطورة. ذات يوم آمل أن نلعب كرة القدم سوياً في السماء".

لكن لم تنقل وسيلة إعلامية أو أي مصدر رسمي خبر زيارة بيليه لمقبرة مارادونا.

حقيقة الصورة 

إثر ذلك، جرى التفتيش عن الصورة باستخدام البحث العكسي وتبيّن أنّ النسخة الأصلية منها منشورة على موقع غيتي إيمدجز بعنوان "كانت أزهارها المفضلة". وكتب في التعليق المرافق " رجل يزور مقبرة وبيده باقة أزهار".

صورة ملتقطة من الشاشة في 27 تشرين الثاني/نوفمبر 2020 عن موقع "غيتي إيمدجز"

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وقد عدّلت الصورة فاستُبدِل وجه الرجل بوجه بيليه وكتب اسم مارادونا على المقبرة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

مقارنة بين الصورة الأصلية (يمين) والصورة المعدّلة (يسار)