صورة جويّة ملتقطة بتاريخ 3 حزيران/ يونيو 1998 تظهر فرق إنقاذ حول حطام القطار السريع ICE 884 في وسط ألمانيا ( إنغو فاغنر/ أ ف ب)

هذه الصورة تعود لحادث قطار سنة 1998 في ألمانيا وليست حديثة العهد

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي صورة يدّعي ناشروها أنّها تظهر تصادم قطارين حديثاً في ألمانيا أدّى إلى وفاة 300 شخص، وذلك بعد أيّام على تصادم قطارين في محافظة سوهاج جنوب مصر. لكنّ الصورة وزّعتها وكالة فرانس برس سنة 1998 وتظهر أخطر حوادث القطار في تاريخ ألمانيا والذي أودى بحياة 101 شخص.

يظهر في الصورة عدد من القاطرات الخارجة عن مسارها، يحيط بها عشرات من رجال الإنقاذ، وقد جاء في النصّ المرافق لها "ماذا يحدث في العالم؟ 300 قتيل في ألمانيا بسبب تصادم قطارين".

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 1 نيسان/أبريل 2021 عن موقع فيسبوك

حصد المنشور مئات المشاركات على موقع فيسبوك، خصوصاً في صفحات مصريّة، وذلك بعد يومين من تصادم قطارين في محافظة سوهاج جنوب مصر بتاريخ 26 آذار/مارس، أسفر عن 18 قتيلا وعشرات الجرحى بحسب حصيلة رسمية جديدة. وقد شهدت مصر في الأيام الماضية حوادث عدّة مثل جنوح ناقلة في قناة السويس وانهيار مبنى في شرق القاهرة.

وأشارت بعض المنشورات أنّ الحادث لم يحظ بتغطية إعلاميّة على الرغم من عدد الضحايا على عكس ما حدث في مصر. 

صورة قديمة 

لكنّ الصورة لا علاقة لها بكلّ ذلك وعمرها أكثر من عشرين سنة.

فقد وزّعتها وكالة فرانس برس في الثالث من حزيران/ يونيو سنة 1998 وهي تظهر عمليات الإنقاذ بعد وقوع أخطر حوادث القطارات في تاريخ ألمانيا الحديث في إشيدي، شمال البلاد، حيث لقي 101 وشخص مصرعهم لدى انحراف قطار كان يسير بسرعة قصوى عن سكّته.