هذا الفيديو لقطار ينقل معدّات عسكريّة مصوّر منذ سنوات في الولايات المتحدة ولا علاقة له بالمغرب

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2022

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي فيديويدّعي ناشروه أنّه يظهر قطاراً ينقل معدّات عسكريّة خلال مروره في إحدى المحطّات في المغرب. لكنّ المقطع في الحقيقة مصوّر في محطة بوربانك في الولايات المتحدة عام 2015.

يظهر في الفيديو قطارٌ محمّل بحاويات حديديّة ودبّابات وآليات عسكريّة يعبر إحدى المحطّات.

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 21 تشرين الثاني/نوفمبر 2020 عن موقع فيسبوك

وجاء في النصّ المرافق له "محطة بنجرير البارحة المغرب" وجاء في تعليقات أخرى "تحرك لقوات الجيش المغربي في منطقة الكركرات بالصحراء المغربية".

وقد حظي الفيديو بأكثر من أربعة آلاف مشاركة من هذه الصفحة فقط وذلك بالتزامن مع المواجهات في الصحراء الغربيّة. 

ماذا يجري في الصحراء الغربية؟

وقد أعلن المغرب في 13 تشرين الثاني/نوفمبر 2020 شنّ عملية عسكرية في منطقة الكركرات العازلة في الصحراء الغربية على الحدود مع موريتانيا ضدّ الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (بوليساريو)، من أجل "إعادة إرساء حرية التنقل" المدني والتجاري في المنطقة.

ويسيطر المغرب على ثمانين بالمئة من مساحة الصحراء الغربية الواقعة على ساحل الأطلسي، ويقترح منح هذه المستعمرة الإسبانية السابقة حكماً ذاتياً تحت سيادته، في حين تطالب جبهة بوليساريو باستقلالها. 

فيديو من الولايات المتحدة 

وتقع مدينة بن جرير وسط المغرب وفيها محطّة للقطارات، لكنّ هذا الفيديو ليس مصوراً فيها. 

فسرعان ما تعرّف فريق تقصّي صحّة الأخبار في وكالة فرانس برس إليه، لأنّه سبق أن انتشر في سياق مضلّل آخر، على أنّه لمعدّات للجيش للمصري.

وقد أصدرت فرانس برس تقريراً توضح فيه أنّ الفيديو الأصلي منشور على يوتيوب منذ العام 2015، ويحمل عنوان "بي أن أس أف- قطار يونيون باسيفيك العسكري 2/8/2015".

ويشار في التعليق المرافق إلى أن الفيديو يصور قطار بي أن أس أف 8323 في محطة بوربانك في كاليفورنيا محملا بدبابات إم 1 أبرامز القتالية الأميركية.