هذا الفيديو لطبيب يضرب مريضاً مصوّر في روسيا قبل سنواتٍ من ظهور كوفيد-19 

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

يتداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي فيديو يدّعي ناشروه أنّه يظهر ممرضاً يضرب مصاباً بفيروس كورونا المستجدّ وهو تحت التنفس الاصطناعي. لكنّ الفيديو في الحقيقة لا علاقة له بفيروس كورونا المستجدّ وهو مصوّر في روسيا سنة 2013.

يظهر في الفيديو (تحذير: مشاهد قاسية) مريضٌ ملقى على سرير ما يبدو أنّه غرفة عناية فائقة وإلى جانبه طبيب أو ممرّض يقترب منه ويضربه على وجهه ثمّ على صدره. وجاء في النصّ المرافق له "انظروا كيف يعامل هذا المريض بوباء كورونا وتحت التنفس الاصطناعي". 

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 10 تشرين الثاني/نوفمبر 2020 عن موقع فيسبوك

وقد تسبب فيروس كورونا المستجد بوفاة 1,263,890 شخصا في العالم منذ الإبلاغ عن ظهوره في الصين نهاية كانون الأول/ديسمبر 2019، بحسب تعداد أجرته وكالة فرانس برس استناداً إلى مصادر رسميّة الثلاثاء الساعة 11,00 ت.غ.

فيديو من سنة 2013

لكنّ الفيديو المتداول لا يمتّ بصلة إلى كوفيد-19.

فبعد تقطيعه إلى مشاهد ثابتة، بواسطة أداة "Invid We Verify"، أرشد البحث عنها إلى الفيديو منشوراً عام 2013 في مواقع إخباريّة عدّة (3,2,1)، أي قبل سنوات من ظهور فيروس كورونا المستجدّ. 

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 10 تشرين الثاني/نوفمبر 2020 عن موقع Independant

ويظهر الفيديو الطبيب الروسي أندريه فوتياكوف في أحد مستشفيات منطقة الأورال الروسيّة وهو يعتدي بالضرب على مريضٍ بعد إجرائه عملية جراحيّة في القلب.

وقال الطبيب في تصريحات لوسائل إعلام روسيّة إنّه كان يعمل بشكلٍ متواصل لـ36 ساعة وأقدم على ضرب المريض بعد أن أساء إليه، معبّراً عن أسفه الشديد. 

كوفيد-19