هذا المعلم موجود في ولاية يوتا الأميركية ولا علاقة له بالصحراء الجزائرية

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

يتداول مستخدمون لوسائل التواصل الاجتماعي ولا سيما في الجزائر صورة لمعلم طبيعيّ يدّعي ناشروها أنها ملتقطة في الصحراء الجزائرية. إلا أن الادعاء خطأ والصورة ملتقطة في غراند ستيركايس- إيسكالانتي في ولاية يوتا الأميركية.

ويظهر في الصورة أخدود تحت قوس صخري حيث يمشي ثلاثة أشخاص يبدو كأنهم متسلّقون. وأرفقت الصورة بالتعليق "هل تصدّق أن هذا المكان في صحراء الجزائر وتحديدًا في ولاية إليزى...كأنه من قصص الخيال العلمي".

بدأ انتشار هذه الصورة في الثامن من حزيران/يونيو 2020 على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي وحصدت من صفحة فيسبوك هذه وحدها أكثر من 400 مشاركة.

ولاية يوتا الأميركية

إلا أن هذا المعلم لا يقع في الصحراء الجزائرية.

فلقد أرشد التفتيش عن الصورة عبر محركات البحث إلى صور مماثلة منتشرة على مواقع متخصصة في نشر الصور وهي مرفقة بتعليق يشير إلى اسم الموقع وهو معلم غراند ستيركايس - إيسكالانتيز الوطني في ولاية يوتا الأميركية.

صورة ملتقطة من الشاشة في 23 حزيران/يونيو 2020 عن موقع ALAMY

ويمكن مشاهدة الموقع عبر خدمة خرائط غوغل. 

وتنتشر على مواقع سياحية على الشبكة العنكبوتية صور كثيرة لهذا المعلم الأثري في الولاية الأميركية ومن زوايا مختلفة.