هذه المشاهد ليست لسقوط الصاروخ الصيني "لونغ مارش 5 بي" بل لتحطّم صاروخ أميركي قبل أشهر

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

في ظلّ القلق الذي أثاره احتمال سقوط حطام الصاروخ الصيني "لونج مارش 5 بي" على الأرض، تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي فيديو يدّعي ناشروه أنّه للحظة سقوطه في الهند. لكنّ الفيديو في الحقيقة يظهر سقوط صاروخ تجريبيّ تابع لشركة سبايس إكس الأميركيّة في شهر شباط/فبراير الماضي.

يبدو في الفيديو عدد من الأشخاص على شاطئ وهم يراقبون السماء، وبعد لحظات يسقطُ جسمٌ من السماء وينفجر لحظة ارتطامه بالأرض. 

وقد جاء في النصّ المرافق "لحظة سقوط الصاروخ الصيني على الهند".

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 5 أيّار/ مايو 2021 عن موقع فيسبوك

وذلك في إشارة إلى صاروخ "لونغ مارش 5 بي" الذي أطلقته الصين الأسبوع الماضي بواسطته وحدة "تيانهي" (التناغم السماوي) وهي أوّل المكوّنات الثلاثة لمحطّتها الفضائيّة "سي إس إس" في مدار الأرض. 

حطام الصاروخ الصيني لم يسقط بعد

وعادة ما تضع هذه الصواريخ حمولتها في مدار الأرض وتعود للهبوط في مكان محدّد مسبقاً أو تحترق وتتفتّت في غلاف الأرض. لكنّ الصاروخ الصيني خرج عن السيطرة ويدور حالياً في مدار الأرض ومن غير المعروف بعد مكان أو زمان سقوط حطامه نحو الأرض، حتى إعداد هذا التقرير.

وبحسب علماء الفضاء والمؤسسات المتخصصة، من المحتمل أن يسقط الحطام على منطقة مأهولة، لكنّ الاحتمال الأكبر أن يسقط في مكان غير مأهول كالمحيطات التي تغطّي أكثر من ثلثي الأرض. كما أنّ جزءاً كبيراً من الحطام يحترق في الغلاف الجويّ ولا تصل إلاّ بعض القطع إلى الأرض. 

مشاهد قديمة

إلا أن الفيديو المتداول منشور منذ أشهر ولا علاقة له بالصاروخ الصيني. 

فبعد تقطيعه إلى مشاهد ثابتة، أظهر البحث أنّه منشور في شهر شباط/فبراير الماضي مع تعليقٍ يشير إلى أنّه يظهر تحطّم صاروخٍ تابع لشركة سبايس إكس الأميركيّة. 

وقد نشرت وكالة فرانس برس مشاهد من زاوية أخرى تظهر تحطّم هذا النموذج التجريبي من صاروخ "ستارشيب" الذي تأمل "سبايس اكس" أن تتمكن يوما من إرساله إلى القمر والمريخ وما بعدهما، مع نقل بشر على متنه.