هذا الغلاف يعود لصحيفة سنغافوريّة والمقال المنشور عام 2018 لم يشد بالرئيس المصري

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2022

تداولت صفحات مصريّة عدّة في مواقع التواصل الاجتماعي صورة يدّعي ناشروها أنّها لغلاف صحيفة بريطانيّة نشرت مقالاً يشيد بالرئيس عبد الفتاح السيسي. لكنّ الصحيفة في الحقيقة سنغافوريّة، أمّا المقال فهو يسرد وقائع افتتاح معرض عسكري في مصرّ عام 2018، من دون إشادة بالرئيس المصري.

يبدو في المنشور غلاف صحيفة ناطقة باللغة الانكليزيّة عليه صورة للرئيس المصريّ ويحمل عنوان "السيسي يفتتح النسخة الأولى من EDEX" (معرض مصر للدفاع).

وجاء في النصّ المرافق للغلاف: " ألدّ أعداء مصر (الإنكليز) يعترفون بأن السيسي نقل مصر من دولة فقيرة تستورد حتى لعب الأطفال من الصين، إلى دولة كبرى تصنع الدبابات والقطع الحربية والذخائر والصواريخ وتسيطر على شرق البحر المتوسط بكنوزه وخيراته…".

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 17 كانون الأول / ديسمبر 2020 عن موقع فيسبوك

حظي المنشور بمئات المشاركات في موقع فيسبوك في الآونة الأخيرة. كما حصد آلاف المشاركات عند انتشاره في الوقت نفسه من العام الماضي. فما حقيقة الادعاء؟ 

ليست صحيفة بريطانيّة

أرشد التفتيش عن الغلاف إلى أنّه يعود لصحيفة سنغافوريّة متخصّصة بالشؤون العسكريّة لا بريطانيّة، ويمكن الاطلاع على النسخة الكاملة والواضحة منه هنا

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 17 كانون الأول / ديسمبر 2020 عن موقع Daily News

نشر هذا الغلاف في الرابع من كانون الأول/ديسمبر 2018، وذلك لمناسبة افتتاح الدورة الأولى من "معرض مصر للدافع" (EDEX)، وهو معرض دوليّ متخصّص بالتكنولوجيا العسكريّة تقيمه القوّات المسلّحة المصريّة.

لكن هل أشاد المقال بالسيسي؟

جاء في المنشور أنّ الصحيفة أوردت أنّ السيسي "نقل مصر من دولة فقيرة تستورد لعب الأطفال من الصين، إلى دولة كبرى تصنع الطائرات والدبابات والبوارج الحربية والصواريخ وتسيطر على شرق البحر المتوسط".

صحيح أنّ مصر تحتلّ موقعاً متقدماً بين جيوش العالم، بحسب موقع "غلوبال فاير باور"، والذي يصدر تصنيفات عسكريّة سنويّة. 

لكنّ مقال الصحيفة، الذي يمكن الاطلاع عليه كاملاً هنا، لم يأت على ذكر أيّ معلومة وردت في المنشور، بل تحدّث عن افتتاح السيسي للمعرض والدول المشاركة ونقل كلام الرئيس ووزير الدفاع من دون ذكر أي انطباعات.