جنود أوكرانيون على خط الجبهة في دونيتسك في شرق أوكرانيا في شباط/فبراير 2021 (أناتولي ستيبانوف / ا ف ب )

هذا الفيديو مصوّر سنة 2015 وليس لقصف روسي على مدينة أوكرانية حديثاً

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

مع تصاعد التوتر على طول خط الجبهة بين القوات الأوكرانية والانفصاليين المدعومين من روسيا في شرق روسيا، تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي فيديو ادعى ناشروه أنه لقصف روسي حديث على مدينة  لوغانسك الأوكرانية. إلا أن الادعاء خطأ، والفيديو يعود لسنة 2015.

يُسمع في الفيديو الممتد على 45 ثانية والمصوّر ليلاً أصوات لما يبدو أنه قصف مدفعي.

وجاء في التعليقات المرافقة "بدأت الحرب بالفعل بين روسيا وأوكرانيا منذ دقائق" و"روسيا تبدأ حربها على أوكرانيا". 

وحصد الفيديو عشرات المشاركات على مواقع التواصل الاجتماعي من فيسبوك وتويتر وإنستغرام.

تصاعد التوترات بين أوكرانيا وروسيا

منذ العام 2014، يخوض الجيش الأوكراني معارك في مواجهة انفصاليين موالين لروسيا في منطقتي دونيتسك ولوغانسك شرقاً، بعد ضم موسكو شبه جزيرة القرم في أعقاب انتفاضة أطاحت بالرئيس الأوكراني الذي كان مقرّباً من الكرملين فيكتور يانوكوفيتش.

وتبادلت موسكو وكييف الاتهامات في الأيّام الماضية بالوقوف وراء ارتفاع منسوب العنف عند الخطوط الأمامية، ما قوّض اتفاقاً لوقف إطلاق النار تمّ التوصل إليه في تموز/يوليو الماضي.

فهل يظهر الفيديو بالفعل قصفاً روسياً حديثاً على منطقة أوكرانية؟ 

الفيديو من العام 2015

بعد تقطيع الفيديو إلى مشاهدة ثابتة، أرشد التفتيش إلى الفيديو نفسه منشوراً على موقع يوتيوب في العام 2015 تحت عنوان "قصف على لوغانسك".

إلى ذلك، نشرت مواقع روسيّة (1,2) وأخرى تهتم بالشؤون العسكرية الفيديو في إطار أخبار تحدثت عن قصف طال مدينة لوغانسك في العام 2015.