هذه الصورة المنتشرة على أنها أوضح صورة لسطح كوكب الزّهرة معدّلة

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي بلغات عدّة حول العالم صورة قالوا إنها الصورة الوحيدة الواضحة لسطح كوكب الزّهرة، التقطها مسبار سوفياتي عام 1981. لكن الادعاء غير صحيح، والصورة معدّلة رقمياً.

يظهر في الصورة الملوّنة ما يبدو أنه سطح كوكب صخريّ، في بقعة منبسطة تحيط بها مرتفعات.

وجاء في التعليق المرافق للصورة أنها "الصورة الوحيدة والواضحة لكوكب الزّهرة"، وأنها "التُقطت عام 1981 بواسطة المركبة الفضائية الروسية غير المأهولة فينيرا 13".

وانتشرت الصورة بهذا السياق على مواقع التواصل الاجتماعي بلغات عدّة حول العالم، منها الإنكليزية والعربية.

صورة ملتقطة من الشاشة في 9 شباط/فبراير 2021 من موقع فيسبوك

"فينيرا 13" على سطح الزّهرة

في الثلاثين من تشرين الأول/أكتوبر من العام 1981، أطلق الاتحاد السوفياتي آنذاك المسبار "فينيرا 13" في مهمة ترمي لاستكشاف كوكب الزّهرة، ثاني أقرب الكواكب إلى الشمس من بعد عطارد.

وفي اليوم الأول من شهر آذار/مارس 1982، حطّ المسبار على سطح الزّهرة، ولم يصمد هناك سوى ساعتين وبضع دقائق، بسبب الحرارة الملتهبة والضغط الجوّي الساحق.

وخلال هذا الوقت الوجيز، أرسل المسبار صوراً من سطح كوكب الزّهرة للعلماء على كوكب الأرض.

لكن الصورة المتداولة ليست كما أرسلها المسبار السوفياتي.

فقد أرشد التفتيش على محرّك غوغل باستخدام هذه الصورة المنتشرة بين مستخدمي مواقع التواصل، إلى صورة مشابهة  ولكن بالأسود والأبيض.

ونشرت هذه الصورة غير الملوّنة على موقع لباحث أميركي يُدعى دون ميتشيل، وقد أوضح أنه أعدّها استناداً إلى مجموعة من الصور التي أرسلها المسبار السوفياتي.

وردّاً على سؤال من وكالة فرانس برس، قال الباحث الأميركي: "لقد أعددت هذه الصورة بالأسود والأبيض"، أما الصورة الملوّنة المتداولة فقد "نشرها أشخاص آخرون في ما بعد" ولا علاقة له بذلك، كما قال.

وبرأي الباحث، فإن الصورة الملوّنة المتداولة لا تُظهر ألوان سطح الكوكب بدقّة.

وفي تغريدة على تويتر، أوضح أن الصورة البانوراميّة التي نشرها "تتكوّن من الصور الأساسية (التي أرسلها المسبار السوفياتي) مع الكثير من المعالجة" لتصبح الصورة واضحة المعالم.

أما الصورة الأصليّة التي أرسلها المسبار السوفياتي، فيمكن مشاهدتها على موقع وكالة الفضاء الأميركية، ويمكن مشاهدة صور مشابهة على موقع وكالة الفضاء الروسية روسكوزموس، وهي بدقّة ووضوح أقلّ بكثير من تلك المعالجة والمعدّلة.

صورة ملتقطة من الشاشة من موقع وكالة الفضاء الأميركية ناسا