هذه الصورة مركّبة وليست لعنصر في "كتائب القسّام البحريّة"

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي في الأيّام الماضية صورة على أنّها لجنديّ من "كتائب القسّام البحريّة"، الجناح العسكري لحركة حماس. إلا أنّ الصورة مركّبة، والنسخة الأصليّة منها منشورة منذ سنوات على أنّها لعنصر في القوّات البحريّة الهولنديّة ولا تتضمّن شعار القسّام على خوذة الجندي.  

يظهر في الصورة رجل ببزّة عسكريّة خارجٌ من البحر وهو يلقي التحيّة. وجاء في التعليق المرافق "دخول قوات القسام البحريّة الميدان وإطلاقهم الغواصات الملغمة ضد البارجات الصهيونية".

نالت الصورة  آلاف المشاركات على مواقع التواصل من فيسبوك وتويتر، قبل أيّام من دخول وقف إطلاق النار بين إسرائيل والفلسطينيين حيّز التنفيذ فجر الجمعة 21 أيار/مايو، بوساطة مصرية، بعد أحد عشر يوماً من تصعيد دامٍ.

الصورة للقوات الخاصة الهولندية

لكنّ الصورة لا علاقة لها بكلّ ذلك. 

فقد أرشد التفتيش عبر محركات البحث إلى النسخة الأصليّة منها منشورة في العام 2013، في مدوّنة متخصّصة بالشؤون العسكريّة، أي قبل أكثر من سبع سنوات على تجدد الاشتباكات الأخيرة بين حركة حماس وإسرائيل.

وجاء في التعليق المرافق أنّ الصورة تظهر عنصراً في القوات الخاصة الهولندية خلال تدريبٍ بحري قتالي.

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 24 أيار/مايو من موقع الكتروني

وفي المقارنة بين الصورتين، يتبيّن أنّ شعار "كتائب القسّام" أضيف إلى الصورة المضلّلة عمداً ليبدو أنّ العنصر ينتمي إلى الجناح العسكري لحركة حماس. 

مقارنة بين الصورة الأصليّة (يمين) والصورة المعدلة (يسار)

 

الصراع الفلسطيني الإسرائيلي