صورة ملتقطة في 5 أيّار/ مايو 2014 تظهر تطبيق "أي-نكبة" الذي أطلقته منظمة غير حكومية إسرائيلية ويسمح لمستخدميه بمعرفة أماكن القرى الفلسطينية التي نزح سكانها بالتزامن مع قيام دولة إسرائيل (توماس كويكس / أ ف ب)

غوغل لم تنظّم تصويتاً لتقرّر على أساسه "وضع علم فلسطين أو إسرائيل" على خرائطها  

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

في إطار الأخبار المضلّلة التي غزت مواقع التواصل الاجتماعي خلال النزاع العنيف بين إسرائيل والفلسطينيين، ظهر ادعاءً مفاده أنّ شركة غوغل تنظّم تصويتاً لتقرّر على أساسه وضع علم "فلسطين أو إسرائيل" على خرائطها. لكنّ اسم فلسطين في الأساس ليس موجوداً على خدمة خرائط غوغل، بحسب ما قالت في وقت سابق متحدثة باسم الشركة لفرانس برس، أمّا رابط التصويت المزعوم، فهدفه استدراج المستخدمين لدفع المال.

يتضمّن المنشور خبراً مفاده أنّ شركة غوغل تقيم تصويتاً لتقرّر على أساسه أيّ علمٍ تضع على خرائطها، مع صورة تظهر النسب ورابطٍ للتصويت. 

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 28 أيّار/ مايو 2021 عن موقع فيسبوك

ودعت المنشورات لأوسع مشاركة في التصويت ونشر الرابط على صفحات مواقع التواصل. فهل تنظّم غوغل بالفعل حملة جماهيريّة لتتخّذ على ضوئها قراراً يتعلّق بخدمة الخرائط لديها؟ 

غوغل لا تستخدم اسم فلسطين

من شأن خبرٍ مماثل أن يحظى باهتمامٍ كبير، لكن على العكس من ذلك لم يرشد التفتيش عنه إلى أيّة مواقع ذات صدقيّة تناولته. 

وقد سبق أن أكّدت متحدّثة باسم غوغل لوكالة فرانس برس في تقرير نشر عام 2020، أن اسم فلسطين ليس مستخدماً أصلاً على خدمة الخرائط التابعة للمجموعة.

وأشارت المتحدّثة إلى مقالين نُشرا في العام 2016، أحدهما في موقع متخصص بالتكنولوجيا، والثاني في صحيفة "لوموند" الفرنسية، تحدثت غوغل في كليهما عن غياب اسم فلسطين عن خرائطها.

فما قصّة رابط التصويت؟

يرشد البحث عن سجلاّت الموقع إلى أنّه مسجّل منذ العام 2008، وقد خضع لتغيّرات عدّة خلال السنوات الماضية كما أنّه مختلف عن سجلاّت المواقع التابعة لغوغل. 

وعند النقر على الرابط يتاح للمستخدم التصويت، وبعدها يحال إلى صفحة تطلب منه دعم الجهة التي صوّت لها، أي الفلسطينيين أو الإسرائيليين، وذلك من خلال دفع المال بداعي شراء مزيد من الأصوات، ما يفتح الباب لاستدراج الأموال من المستخدمين المتعاطفين مع الفلسطينيين بذريعة دعم القضيّة الفلسطينيّة.

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 27 أيّار/ مايو 2021 عن موقع التصويت

 

الصراع الفلسطيني الإسرائيلي